toshiba sharp dora white-westinghouse westinghouse bosch mekar mekar

تعد شركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات هي الموزع الحصري لعدد من العلامات التجارية في المملكة العربية السعودية. علاماتنا التجارية تمتد لتشتمل على : أجهزة تكييف الهواء، والأدوات المنزلية والالكترونيات. وعند الحديث عن الإلكترونيات فإننا نمثل بعض العلامات التجارية المعروفة والأكثر شهرة في اليابان ، مثل: توشيبا وشارب ودورا. واستكمالا لجملة الماركات اليابانية التي نمتلكها ، إلا أننا نتصدر كذلك في امتلاك العلامات التجارية الأمريكية المعروفة والأكثر شهرة والتي تشمل : أجهزة وايت وستنجهاوس، ريم ، وأجهزة وستنجهاوس. أضف إلى ذلك أشهر الماركات التجارية في القارة الأوربية ذات التقنيات والابتكار في الأداء والقيمة ، والتي تمتلكها شركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات مثل: أجهزة ميكار ذات الشهرة العالية في إيطاليا ، وأجهزة بوش للأدوات المنزلية من ألمانيا. كما أن شركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات تعد المستودع الرئيسي لشركة آبل وسامسونج لأجهزة الهواتف الجوالة.
toshiba
أنشئت شركة توشيبا في عام 1873م ، وقد طورت توشيبا العديد من المنتجات الكهربائية والإلكترونية الرائدة ، حتى أصبحت واحدة من أولى الشركات في اليابان بل وعلى مستوى العالم. وتركز شركة توشيبا اليوم في تنمية أعمالها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا ، مع التركيز الرئيسي على جعل ماركة توشيبا الأولى ورقم (1) في العالم لمختلف المنتجات والخدمات خاصة في بيئة معقدة وتنافسية. ومن هنا سعت شركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات على تأكيد امتلاك هذه العلامة التجارية اليابانية وجعلها الأقوى في المملكة العربية السعودية في مختلف الأجهزة الرئيسية مثل تكييف الهواء ، والأدوات المنزلية وأجهزة الحاسب الآلي.
sharp
ابتكار وإبداع شارب يعد هو الثاني بلا منازع ، ابتداءً من مطلع العام 1915م ، عندما اخترع مؤسس شارب أول قلم رصاص ميكانيكي في العالم. وأصبح هذا الابتكار لا يزال مستمراً حتى اليوم. كما أن الشركة تسخر كل ما تملك من الأصالة والإبداع في السعي لتحقيق الراحة والجودة للمستهلك في جميع أنحاء العالم. وفي هذا المقام نذكر التقنية العالية الجودة لشاشات تلفزيونات شارب ذات دقة الوضوح فائقة الجودة (8K) حتى أصبح الابتكار الأحدث من نوعه في العالم – لا زالت شركة شارب تظهر براعتها حتى أصبحت من الشركات الرائدة في مجال العلامة التجارية اليابانية. وتواصل شركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات سعيها حتى أصبحت الشركة الرائدة في تكنولوجيا تليفزيونات إل. إي. دي. LED بدعم من شركائها في شركة شارب العالمية.
dora
دورا هي العلامة التجارية اليابانية الجديدة التي أضيفت إلى محفظة منتجات شركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات. وتحتل دورا مكانة قوية داخل اليابان وتلعب دوراً هاماً في البحث والتطوير في قطاع الالكترونيات الاستهلاكية. ومثل هذا الالتزام في البحث والتطوير قد لعب دوراً هاماً لشركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات كعلامة تجارية رائدة في المملكة العربية السعودية تتسم أهميتها في تقديم منتجات مبتكرة للمستهلك السعودي.

white-westinghouse

لأكثر من 95 عاماً وتعد العلامة التجارية وايت وستنجهاوس هي حجر الزاوية في صناعة الأجهزة المنزلية في الولايات المتحدة الأمريكية. ومثل هذه الخبرة الواسعة جعلت وايت وستنجهاوس واحدة من أفضل الأجهزة المنزلية في العالم ، والتي تم جلبها إلى أسواق المملكة العربية السعودية على يد عبد اللطيف جميل للإلكترونيات. ومن المعروف اليوم أن وايت وستنجهاوس في المملكة العربية السعودية تعد العلامة التجارية الأكثر ابتكاراً وذات الجودة العالية والقيمة الممتازة مقابل التكلفة المالية.
westinghouse
قامت إلكترولوكس منذ عام 1910م بتطوير مجموعة كبيرة من المنتجات، مثل أول مكنسة كهربائية والتي تم إنتاجها في عام 1912م. ومنذ عام 1919م تم عرض “إلكترولوكس” كعلامة التجارية لملايين المستهلكين في أوروبا الغربية. يقع مقر الشركة الرئيسي في السويد، ويتنوع إنتاج الشركة بين الثلاجات، وغسالات الأطباق، وغسالات الملابس، والمواقد، والمكانس الكهربائية، وأجهزة التكييف، والأجهزة المنزلية الصغيرة. مجموعة إلكترولوكس هي الشركة المصنعة الوحيدة في العالم والتي تقدم حلولاً متكاملة لكل من المستهلكين والمهنيين.
rheem
تأسست شركة ريم في العام 1925م. وتتبنى ريم أفكاراً جوهرية لمساعدة عائلتك في التمتع بدرجة جديدة من الراحة والرفاهية في الأداء مع مختلف الحلول لكافة المواسم. وقد أثبتت هذه الصيغة البسيطة نفسها لتكون صيغة ذات مواصفات قيمة في المملكة العربية السعودية ، وبالتالي فإننا هنا في شركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات نجلب لعملائنا بعض من أفضل مجموعة من منتجات التبريد لكل من المستهلكين والشركات والتي تحمل العلامة التجارية “ريم”.
westinghouse
منذ عام 1886م جلبت “وستنجهاوس” أفضل ما لديها للحياة. بداية من جميع أدوات المطبخ الكهربائية ومروراً حتى الوصول إلى درجة فائقة الكفاءة لمكيفات الهواء ذات الاستعمال التجاري من “وستنجهاوس” وهي العلامة التجارية الرائدة في الولايات المتحدة الأمريكية. وحرصاً من شركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات فقد كان تأكيدها على أن تقدم للمستهلك السعودي أفضل الأسماء والماركات التجارية في قطاع الأجهزة المنزلية، وتتوفر لدى عبد اللطيف جميل للإلكترونيات المزيد من الإلكترونيات وأجهزة تكييف الهواء التي تحمل هذه العلامة التجارية القيمة.
bosch
أنشئت في العام 1886. وتعد بوش هي العلامة التجارية ذات الصيت والشهرة في جميع أنحاء العالم لجودتها ودقتها واهتمامها بالتفاصيل، وضمان أن كل منتجات “بوش” تفي بمعايير بوش للجودة التي وضعها المؤسس روبرت بوش. وبصفتها واحدة من أبرز متاجر التجزئة للأجهزة المنزلية في المملكة العربية السعودية وللموردين ، فمن المهم لشركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات أن تأتي بهذه العلامة التجارية إلى المملكة العربية السعودية بصفتها واحدة من الشركات العملاقة في قطاع الأجهزة المنزلية للمستهلك السعودي. اليوم تعد غسالة الأطباق من بوش هي الغسالة رقم (1) في المملكة العربية السعودية.
mekar
لأكثر من خمسة وعشرين عاماً تهتم الشركة الإيطالية “ميكار” بتصنيع مجموعة واسعة من معدات المعالجة الهوائية ، بداية من أنظمة تكييف الهواء المركزية إلى حلول معالجة المياه. ومن هنا كان فهم احتياجات الشركات من أنظمة تكييف الهواء هي من الأولويات الرئيسية لشركة عبد اللطيف جميل للإلكترونيات، ويعد هذا هو السبب الرئيسي في اقتناء منتجات “ميكار” التي تعد واحدة من أفضل مزودي أنظمة المعالجة الهوائية وحلول معالجة المياه بشكل عالي الجودة.
mekar
تأسست في عام 1968م في اليابان، وكانت شركة “ألباين” من أوائل الشركات الرائدة في مجال التكنولوجيا الثمانية المسار (8-track) التي تهتم برفاهية السيارات. وقد بدأت الشركة ببطء في أوروبا وأمريكا الشمالية، وفتح فروع لها في الأسواق الرئيسية. وبحلول العام 1988م أصبحت ألباين مدرجة في بورصة طوكيو للأوراق المالية، وتستثمر بشكل كبير في البحث والتطوير. ولقد أسسوا أنفسهم كشركة رائدة تقوم على الإبداع والابتكار الذي يجمع بين الفن والالكترونيات وغيرها من الطرق التقنية. واليوم توسعت الشركة في إنتاج تطبيقات الجوال المرتبطة بأنظمة الرفاهية داخل السيارة مما يتيح للمستهلكين الحصول على المزيد من الترفيه داخل السيارة أثناء استعمال هواتفهم الذكية.